الادب والقصة

فحواه فارغ …

فحواه فارغ

مجلة رموز الأصالة

🖋 زينب منصور

فحواه فارغ ,استوقفني المصطلح واستفهمت فيه الكثير الكثير الى ان اوصلني محتواه …

المحتوى الفارغ


لكل مجتمع فينا لابد من تواجد تلك الشخصيات التي لها وجود وحضور طاغي الكلم والإبداء في الرأي .. 
التصحيح لهم والإباء ضدهم الى حد القيادة ..
وتصديق المقام الغير لائق في فحواهم الفارغ .. 
فئة ترى ثقافتها الاجتماعيه التجريح والاهانه ، 

و لايشترط هنا السب والاستصغار .

لكل معاملة وجوه تصل احيانا لمرحلة الخداع في ابدائها لراي تحت مسمى الفلسفة والذكاء لمن اهم اقل ثقافة منهم في التفكير واتخاذ القرار .

وقد تكون الخدعه ذاتية العظمة في مسمى الكبار ،

بسطاء المجتمع وفقراء التجارب والخبره جعلوا منهم مستكبرين كبار عليهم ،
لتعلم ياعزيزي بأن كبار العقول ومنمقي الكلام ليسوا بالضرورة كبار وليس هناك ضرورة لرأيهم ..

هناك مقولة تقول ليس الغبي رثا وبلا اصدقاء او مجتمع يصفق له قد يكون الغبي غبي لامع جدا وجميع من حوله يمجده على ذلك الغباء الفادح الذي يعتلي فكره وكلامه وتصرفاته .

 

ثمة افعال وتجارب تاتي من الماضي لفهم الكثير وتجعل المتكلم يتكلم اكثر ، هكذا الحياه تصنع الكبار ،
لذلك لاتدع المستكبرين يدفعون بك عاجزا باستشارتهم واستماعك لهم دائماً.

قد لاتكون انت وفاق حكمهم ورأيهم ،

صدق قول امام البلاغه الامام علي ابن ابي طالب
{  لاتدع جهل الناس بك يغلب علمك بنفسك }

 

ولم أجد ما أختم به قولي إلا أبيات رائعة قالها الفيلسوف والمفكر علي الهويريني:
قصرك عقلك، فحفظ قصرك
لا يدخله ثرثرة تبني شكلا تغريك بأنك آية عصرك،
فسفينك في بحر لجي مظلم
والشكل زجاجي معتم،
فاجعل من عقلك ربانا يهديك إلى قصدك،
واحذر أن ترمي عقلك بغيابة شكلك
فالبحر عميق قاعه والحوت طويل باعه،
جهول لاهوم يتنكر في شكلك
فحفظ قصرك، فقصرك عقلك.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى