الصحة
أخر الأخبار

أجعل الغذا الصحي اسلوبا في حيانك

الاحتفال باليوم العالمي للسرطان

اجعل الغذاء الصحي اسلوبا في حياتك

مجله رموز الاصاله 

متى يتم  الاحتفال باليوم العالمي للسرطان

مجله رموز الأصاله 

كيف تجعل الغذاء الصحي أسلوبا في حياتك 

يتم الاحتفال باليوم العالمي للسرطان سنويا في 4 فبراير ويهدف الى زيادة الوعي للحد من الاصابه بالمرض والذي يعد السبب الثاني للوفيات على مستوى العالم لا يتطور السرطان بين عشيه وضحاها ويمكن ان تساعدنا بعض التغيرات في نمط الحياة والحرص على النظام الغذائي في الوقايه من هذا المرض الذي يهدد الحياة ..

اجعل الغذاء الصحي اسلوبا في حياتك واحرص على المواد التي تحتوي على عناصر غذائيه تساعد الجسم على إنتاج خلايا او عوامل مقاومه للسرطان وتقتلها بشكل طبيعي أومنعها من الانتشار في الجسم مثل البصل والثوم والمكسرات والسلمون البري لانها مليئه باحماض( اوميغا 3الدهنيه ) المسؤله عن تأثير مكافحه السرطان ..

كما ان المشروبات السكريه يمكن ان تكون سببا لسرطان بطانة الرحم فالنساء الواتي يستخدمون المشروبات السكريه فرصه اصابتهم بالسرطان بنسبه 87% ..ويعد البروكلي من الاطعمه المقاومه للسرطان وينصح طهيها على البخار حتى تحتفظ بالمكونات الصحيه ..وكذلك شرب الشاي الاخصر فهو أيضا يقلل من الاصابه لحتوائها على مواد الاكسدة ..

حافظ على وزن جسمك لتكون نشيطا كما ان المحافظه على الوزن يساعد على الوقايه من الامراض كالسكر وامراض القلب والاوعيه الدمويه والغدة الدرقيه وينصح ب 30 دقيقه من النشاط البدني يوميا للحفاظ على اللياقه البدنيه فثلث الوفيات الناتجه من السرطان تكون بسبب السمنه وانخفاض استهلاك الخضروات والتدخين وتعاطي الكحول وقله النشاط البدني ففي المملكه سرطان الثدي هو الاكثر انتشارا بين النساء بينما سرطان القولون اكثر انتشارا عند الرجال..

ومن اهداف اليوم العالمي للسرطان خفض الوفيات المبكرة الناجمه عن الامراض غير المعديه بنسبه 25%.
تثقيف المجتمعات وتوعيتها بامراض السرطان وطرق الوقايه منها .
تشجيع الكشف المبكر وتلقي اللقاحات الوقائيه والتوعيه باهميتها .
التاكيد على ان الحلول ممكنه ومتوفرة فالجهات الحكوميه والغير حكوميه تقدم وسائل الدعم والتوعيه والوقايه من السرطان .

أسأل الله أن يمن علينا وعليكم بعافية مابعدها ضرروأن يرزقنا نعيماً مابعده كدر وأن يجمعنا ووالدينا ومن نحب بجوار خير البشراللهم أبدل قلقنا سكينة‏وهمنا انشراح وخوفنا طمأنينة ‏وضيقنا فرح وعسرنا يسر وضعفنا ‏قوة .. اللهم آمين يارب العالمين

بقلم  / شيخه الدريبي

مجله رموز الاصاله

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى