الرياضة

الكلاسيكو يثير الفتنة بين جماهير إنجلترا ورابطة البريميرليج

الكلاسيكو يثير الفتنة بين جماهير إنجلترا ورابطة البريميرليج

أبدت جماهير الدوري الإنجليزي الممتاز رفضها دفع الأموال مقابل مشاهدة بعض مباريات “البريميرليج”،

وقرروا منح الأموال للأعمال الخيرية.

 إنجلترا ورابطة البريميرليج
الكلاسيكو يثير الفتنة بين جماهير إنجلترا ورابطة البريميرليج

وجمع الجمهور 300 ألف جنيه إسترليني (330 ألف يورو) في أقل من شهر.

وكانت رابطة البريميرليج قد قررت منذ أسابيع تحديد بعض المباريات لمشاهدتها مقابل دفع 14.99 جنيه إسترليني،

في ظل غياب الجماهير عن المدرجات،

لمنع تفشي فيروس كورونا المستجد.

وواجه القرارا انتقادات عنيفة من الجماهير، بسبب المقابل المادي المرتفع نظير مشاهدة المباريات،

معتبرين أنه لا يدخل ضمن الباقات المحددة سلفا من قِبل القنوات الناقلة.

وقارنوا ذلك بمباراة (كلاسيكو الأرض) بين برشلونة وريال مدريد السبت الماضي، التي كلفت المواطن البريطاني 5.99 جنيه إسترليني فقط.

ودخلت 9 مباريات فقط ضمن نظام الدفع الجديد، ولم يتخذ أي قرار حتى الآن بشأن استمرار نفس النظام خلا شهر نوفمبر/ تشرين الثاني المقبل.

ومن المقرر أن تجتمع الرابطة يوم الخميس المقبل مع شبكتي (سكاي سبورتس) و(بي تي سبورتي) الناقلتين للمباريات لاتخاذ قرار في هذا الصدد.

وردت الجماهير على النظام الجديد بمقاطعته، والتبرع بالأموال التي كانوا سيدفعونها لمشاهدة المباريات للأعمال الخيرية.

وتصدرت جماهير ليفربول قائمة المتبرعين عقب انتصار فريقها يوم السبت الماضي على شيفلد يونايتد (2-1).

ودفعت جماهير الريدز 120 ألف جنيه إسترليني لبنك الطعام في شمال ليفربول، وانضمت إليها جماهير مانشستر سيتي ويونايتد وآرسنال وتوتنهام ونيوكاسل ووست بروميتش وليدز وشيفلد يونايتد وفولهام.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى