أخبار

تفاصيل جديدة عن حادثة منزل نانسي عجرم

تفاصيل جديدة عن حادثة منزل نانسي عجرم

مجلة رموز الأصالة 

وارتكزت دوافع زوجة القتيل والمحامين

في إعادة التوسع في التحقيقات

على أن هناك علاقة سابقة تربط ما بين الضحية من جهة

ونانسي عجرم وزوجها من جهة أخرى.

تتسارع التطورات المتعلقة بمقتل سارق يدعى محمد الموسى

في منزل الفنانة اللبنانية نانسي عجرم على يد زوجها فادي الهاشم،

وخصوصاً بعد الأنباء المتضاربة حول علاقة القتيل بالعائلة،

حيث أفيد أنه كان يعمل لديهم في الفيلا وأنه أتى للمطالبة

بمستحقاته وليس بهدف السرقة

 نانسي عجرم
تفاصيل جديدة عن حادثة منزل نانسي عجرم

وفي مقابلة أخرى قال خال القتيل إن محمد الموسى كان يعمل لدى زوج المطربة،

مشيرة إلى أنه ذهب إلى الفيلا ومعه

“مسدس لعبة” للمطالبة “بمستحقاته المتأخرة”،

وأضاف أن زوج نانسي

“نشر فيديو الواقعة بعد تعديله وحذف بعض المشاهد التي تدينه“.

هذه الرواية وردت على لسان خال القتيل،

في وقت تحدث فيه نهاد الهاشم شقيق فادي لوسائل إعلام

نافياً جملة وتفصيلاً أي علاقة تربط القتيل بالعائلة. 

وقال نهاد:

“هذا كلام كاذب وأتاسف عليه كثيراً”،

مشدداً على أن فادي ونانسي أول مرة يشاهدان اللص

ولا يوجد سابق معرفة به.

هذا الأمر دفع بالنائبة العامة الاستئنافية

في جبل لبنان القاضية غادة عون إلى تسطير استنابة قضائية،

كلفت من خلالها مفرزة تحرّي جونية بالتوسّع مجدداً في التحقيق

في الحادثة التي وقعت في منزل الدكتور فادي الهاشم،

زوج الفنانة نانسي عجرم،

وأدّت إلى مقتل الشاب السوري محمد الموسى،

وذلك لجلاء بعض النقاط الغامضة والملتبسة.

فاستدعت فادي الهاشم من جديد إلى التحقيق ليعود إلى منزله لاحقاً.

 

صدر الطب الشرعي اللبناني تقريره في قضية مقتل الشاب السوري محمد حسن الموسى،

برصاص فادي الهاشم – زوج الفنانة نانسي عجرم.

وقال الطبيب الشرعي، إن الشاب السوري تلقى 18 طلقة في جسده كانت كالتالي:

طلقة واحدة في الساعد الأيمن، طلقتان في الكتف اليسرى، طلقة تحت الإبط الأيسر، 3 طلقات في الصدر،

طلقتان في البطن، 7 طلقات في الجهة الخلفية من الجسم وعلى المؤخرة،

وطلقة في الفخد اليسرى.

وتراوحت التعليقات على وسائل التواصل الاجتماعي بين مؤيد لنانسي وزوجها ومناهض لهما.

فاعتبرت نسبة من المغردين على موقع «تويتر» الإلكتروني أن هناك حملة مبرمجة تشن على الفنانة نانسي عجرم وغايتها واضحة للجميع،

وهي نية أهل القتيل ابتزاز نانسي وزوجها للحصول على أكبر مبلغ مالي يستطيعون تأمينه من وراء هذه القضية.

ورأت نسبة كبيرة منهم أن الفيديوهات المتداولة حول القضية

والتي تحمل تحليلات واجتهادات غير مبررة قد يكون وراءها أعداء نانسي،

وهم المستفيد الأكبر من هذا التجييش ضدها.

فيما رأى مغردون آخرون يتضامنون مع عائلة القتيل وهو سوري الجنسية أن نانسي عجرم وزوجها يجب أن يدفعا الثمن مهما كلف الأمر،

على أن يتم سجن الزوج

(فادي الهاشم)

لأنه قام بعملية القتل عمداً بعد أن أفرغ بجسد محمد الموسى 17 رصاصة.

اقرأ أيضا

اصابة نادين نجيم في انفجار بيروت

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى