أخبار

غارة جوية أمريكية جديدة استهدفت سيارتين بداخلها قيادات من الحشد الشعبي

غارة جوية أمريكية جديدة استهدفت سيارتين بداخلها قيادات من الحشد الشعبي

مجلة رموز الأصالة

 أكد مصدر عسكري عراقي، إن غارة جوية أمريكية استهدفت فجر اليوم مركبتين تقلان مجموعة من عناصر الحشد الشعبي شمال بغداد.
وتواردت أنباء عن مقتل القيادي بسرايا الخرساني حامد الجزائري في الغارة الجوية.

وفي وقت لاحق نقلت وكالة رويترز عن مصدر عسكري عراقي،

إن ستة أشخاص قتلوا وأصيب ثلاثة آخرون بجروح بالغة في ضربات جوية

استهدفت قوات الحشد الشعبي العراقية المدعومة من إيران قرب معسكر التاجي شمالي بغداد.
وذكر المصدر أن اثنتين من ثلاث مركبات كانت تشكل قافلة لإحدى الفصائل

قد احترقتا فضلا عن تفحم ست جثث.

وأضاف المصدر أن الضربات وقعت في الساعة 1:12 صباحا بالتوقيت المحلي.
وتأتي هذه الضربة بعد يوم على ضربة صاروخية استهدفت موكبا للحشد الشعبي على طريق مطار بغداد الدولي، مما أدى إلى مقتل الجنرال الإيراني قاسم سليماني،

قائد فيلق القدس التابع للحرس الثوري، ونائب رئيس ميليشات الحشد الشعبي أبو مهدي المهندس.
ويعتبر قاسم سليماني أبرز القادة العسكريين الإيرانيين،

والأكثر تفضيلا لدى المرشد علي خامنئي،

كما أنه قائد فيلق القدس الذي لا يتلقى أوامره إلا من المرشد شخصيا.

غارة أمريكية
غارة أمريكية جديدة تستهدف قياديًا بـ”الحشد الشعبي” شمالي بغداد

وقال التلفزيون العراقي، إن قياديا بارزا في الحشد الشعبي قتل مع خمسة من مرافقيه في غارة جوية أمريكية في منطقة التاجي شمالي بغداد،

استهدفت موكبا مكونًا من سيارتين.

ونقلًا عن مصدر عسكري عراقي، ذكرت العديد من وسائل الإعلام، أن ستة أشخاص قتلوا قرب معسكر التاجي،

وجرح ثلاثة آخرون، بغارة استهدفت موكبهم عند الساعة الواحدة من فجر السبت.

المصدر ذكر أن “طائرة مسيرة أمريكية استهدفت القيادي في الحشد الشعبي شبل الزيدي، السبت، على طريق منطقة التاجي شمالي بغداد”.

يأتي ذلك غداة مقتل قائد فيلق القدس في الحرس الثوري الإيراني قاسم سلسماني،

رفقة القيادي في الحشد الشعبي أبو مهدي المهندس بغارة أمريكية ببغداد.

والجمعة، أكدت وزارة الدفاع الأمريكية(بنتاغون) مقتل سليماني في قصف جوي استهدف سيارتين على طريق مطار بغداد،

بناءً على توجيهات من الرئيس دونالد ترامب.

وقتل سليماني،

شاهد أيضا :دونالد ترامب يغرِّد بنشر العلم الأمريكي

ونائب رئيس “هيئة الحشد الشعبي” أبو مهدي المهندس، و8 أشخاص كانوا برفقتهما،

إثر قصف صاروخي من جانب قوات أمريكية استهدفت سيارتين كانا يستقلانها على طريق مطار بغداد بعد منتصف ليل الخميس.

واتهمت الوزارة سليماني، في بيان، بأنه كان يعمل على تطوير خطط لمهاجمة دبلوماسيين وموظفين أمريكيين في العراق والمنطقة.

وأشعل مقتل سليماني، غضبًا في إيران التي توعدت بـ”رد قاس”، فيما أعلن على إثره المرشد الإيراني علي خامنئي، الحداد في البلاد 3 أيام

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى